أوراق ودراسات

التربية على المواطنة: غرس قدرة نقدية على تطبيق القيم العالمية محليًّا

كاترزينا تواروج - ترجمة: أحمد محمد بكر

تواجه المواطَنة والتربية عليها تحديات تعود إلى العوامل المعولمة التي تؤثر في الدول الديمقراطية الليبرالية الحديثة، وقد سعى العلماء إلى إبداع فهم أشمل للمواطنة أكثر شمولًا للتنوع، معترضين على النماذج السابقة للمواطَنة التي تستند إلى الاستيعاب في المجتمع المهيمن. ويتناول هذا البحث أعمال مارثا نوسباوم Martha Nussbaum وجيمس بانكس James Banks اللذين يقدمان إمكانيتين للتربية على المواطنة: الوطنية النقية (نوسباوم) والتربية التحويلية على المواطنة (بانكس). ومن خلال النظر في القيم والهُوية والسرد الوطني، يقارن هذا البحث بين وجهتي نظرهما فيما يتعلق بتلك الموضوعات، وكذلك يقدم أفكارًا مؤيدة ومعارضة لعلماء آخرين. ويختتم البحث ببيان أن هذين الكاتبين يتقاسمان التزامًا مشتركًا بالحاجة إلى ثقافة مدنية نقدية، تتطلب بدورها استعدادًا وانفتاحًا من جانب جميع المواطنين لاستعمال خيالهم والمساعدة على تعزيز قدرة نقدية على التفكير بشكل جديد، وبهذه الطريقة، يمكن أن يتغير النقاش الثنائي التقليدي حول المواطنة والقيم والهوية في نطاق الأمة والعالم. وباستخدام ما يشير إليه باولو فيريري Paulo Freire بالحوار التداولي، نستطيع تعزيز حلولٍ إبداعية لضمان ألا تكون القيم العالمية للعدالة والتسامح والاعتراف والمساواة مجرد مُثُل عليا ديمقراطية، وإنما تُمارس بوساطة جميع الأفراد والمؤسسات. وعلاوة على ذلك، يتناول هذا البحث الحاجة إلى برنامج لتدريب المعلمين، يعلمهم كيفية تعزيز ثقافة نقدية وتبنيها من خلال الحوار داخل الفصول الدراسية وخلق مواطنين قادرين على استعمال خيالهم وتفكيرهم النقدي للعمل بشكل تعاوني داخل مجتمع متعدد الثقافات.

 

لتحميل البحث: التربية على المواطنة – منصة معنى

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق